الإطلاع على آراء المواطنين في فلل جزيرة ياس وزيارة مشروعي الفلاح ووطني

23/10/2011
Emirati Housing Projects Gain Momentum

مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني يتفقد مشاريع مساكن المواطنين وسير الأعمال الجارية فيها

أبوظبي، 23 أكتوبر 2011: في مبادرة تلقي الضوء على التزامه بتوفير مجتمعات سكنية متكاملة للمواطنين في إمارة أبوظبي وفق أرقى المعايير، قام وفد من مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني بزيارة لثلاثة من مشاريع مساكن المواطنين في العاصمة أبوظبي بهدف الوقوف على الإنجازات التي تم تحقيقها وتقييم سير الأعمال الجارية هناك.

وتأتي هذه الخطوة ضمن العديد من الزيارات الدورية التي يقوم بها مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني ضمن مبادرة مشروع مساكن المواطنين التي تم الإعلان عنه في شهر أبريل من هذا العام وإنطلاقاً من حرصه على تطوير مشاريع سكنية ملائمة للمواطنين في إمارة أبوظبي والتكفل بأن تلبي مثل هذه المجتمعات تطلعات المواطنين للحصول على مساكن يجري تشييدها وفق أعلى معايير الجودة والاستدامة.

هذا، ويجري تطوير مشاريع الإسكان للمواطنين في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، رئيس الدولة، وإشراف ومتابعة من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. وعلاوة على ذلك المواطنين أطول مشاريع الإسكان عنصرا أساسيا من رؤية أبوظبي 2030 التي تهدف إلى تحسين حياة المواطنين من خلال وضع معايير للمجتمعات متكاملة وتوفير مجموعة متنوعة من الخيارات السكنية لتلبية حاجات العائلات الإمارات العربية المتحدة على أكمل وجه.

وأطلع الوفد الزائر الذي ترأسه سعادة فلاح الأحبابي، مدير عام مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني على مشاريع جزيرة ياس الذي تقوم بتطويره المجموعة الملكية لإدارة الشركات، ومشروع وطني الذي تطوره شركة صروح العقارية ومشروع الفلاح الخاص بشركة الدار العقارية.

في مشروع جزيرة ياس، تحدث ممثلو مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني مع المقيمين ومعرفة آرائهم حول المشروع منذ انتقالهم للعيش فيه. ومن الجدير بالذكر أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمر بمنح 488 فيلا للمواطنين في جزيرة ياس في شهر يونيو من هذا العام، حيث أن هذه المبادرة هي جزء من مشروع إسكان المواطنين والذي يتضمن بناء أكثر من 13 ألف فيلا للأسر دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال تصاميم ومعايير تسهم في الحفاظ على الهوية والتقاليد الإماراتية وتوفير نمط مميز من الحياة.

ويوضح سعادة فلاح الأحبابي، مدير عام مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، بأن زيارة المجلس للمواطنين الذين يسكنون فلل مشروع جزيرة ياس يشكل خطوة مهمة ضمن جهود المجلس الرامية إلى توفير منازل مناسبة. وأضاف، "يولي مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، وإنطلاقاً من إيمانه بدور المواطنين وكونهم محور هذه المبادرة، أهمية كبيرة لما يقدمه المواطنون من آراء ويعمل على تشجيعهم على إبداء المقترحات ليتم تضمينها في كافة مشاريع التطوير الحضرية المستقبلية، الأمر الذي يتكفل بتلبية متطلبات المواطنين على أكمل وجه."

هذا، ويقوم مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني حالياً بالتعاون مع شركات التطوير على توفير نحو 1300 فيلا خلال الربع الأول من العام المقبل :  1030 في مشروع الفلاح و303 فلل في مشروع "وطني" في مدينة خليفة "أ". هذا، وسيجري إكمال أكثر من 12,500 فيلا للمواطنين خلال فترة الأربع سنوات المقبلة ضمن مشروع مساكن المواطنين.

وإلى جانب مشروع جزيرة ياس، زار وفد مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني مشروع الفلاح لتقييم سير الأعمال في المرحلة الأولى من المشروع وكذلك مشروع وطني. وتسلم ممثلو المجلس تقريراً كاملاً عن أحدث المستجدات وعمليات تطوير البنية التحتية والتأكد بأن الفلل ستكون جاهزة للتسليم وفق الموعد المقرر.

ويضيف سعادة فلاح الأحبابي، بأن سير الأعمال في مشروعي الفلاح ووطني تجري على قدم وساق، حيث لفت إلى ان مثل هذه الزيارات لمواقع العمل تتيح لمجلس أبوظبي للتخطيط العمراني التعرف عن كثب على سير الأعمال وبالتالي التكفل بإقامة مساكن مستدامة للمواطنين على الصعيدين البيئي والثقافي. وأكد سعادته على حرص مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني على الوفاء بتطلعات المواطنين عبر إقامة مجتمعات متميزة تلبي متطلبات الحياة العصرية.

وجدير بالذكر ان رؤية أبوظبي 2030 تهدف إلى إرساء أبوظبي كنموذج يحتذى به للعواصم العربية المستدامة التي تلبي متطلبات مدن القرن الحادي والعشرين من خلال توفير العديد من المرتكزات والمرافق والمتطلبات عالية الجودة مثل السكن الراقي.

وللمزيد من المعلومات عن مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.upc.gov.ae أو التواصل من خلال صفحة المجلس على موقع التواصل الإجتماعي تويتر www.twitter.com/ADUPC