مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني يقوم بزيارة ميدانية لجزيرة الريم مع المطورين الرئيسيين

28/04/2016

انطلاقا ً من حرص مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني على الاطلاع على آخر مستجدات الأعمال في المشاريع العقارية الاستراتيجية ضماناً لتوافقها مع الرؤية العمرانية لإمارة أبوظبي، وتعزيزاً لشراكته مع المطورين العقاريين، قام وفد من المجلس برفقة ممثلين عن شركات بنية والدار العقارية وطموح العقارية والريم للتطوير بزيارة ميدانية لجزيرة الريم، حيث اطلع على الوفد على مدى جاهزية البنية التحتية ومستويات ملائمتها لحجم النمو المتوقع في السنوات القادمة.  وكما شكلت هذه الزيارة التفقدية فرصة للاطلاع على العديد من المشاريع السكنية والتجارية والترفيهية التي تم إستكمالها وسيتم الإعلان عنها في الفترة القادمة، وكذلك تم الاطلاع على المشاريع التي قيد الإنشاء.

وكان للمجلس، على هامش هذه الزيارة، فرصة للاجتماع مع جميع الأطراف المعنيين لمناقشة وتدارس جميع أوجه التحديات التي من شأنها أن تشكل عائقاً أمام تحقيق الأهداف الرامية إلى جعل جزيرة الريم وجهة عمرانية واقتصادية تساهم في الدفع بالنمو العام لإمارة أبوظبي، ومحاولة إيجاد الطرق والحلول الكفيلة بمساعدة جميع المطورين على تجاوز هذه التحديات وتحقيق أهداف التي وضعت في المخطط الرئيسي المبدئي المتكامل للجزيرة.

إن مشروع تطوير جزيرة الريم يندرج ضمن رؤية عمرانية شاملة من شأنها أن تساهم بشكل فعال في تنظيم وتشجيع النمو العمراني المستدام بما يتوافق مع هدف دعم اقتصاد الإمارة وتوجيهه بما يساهم في تنشيط السوق العقارية، ولذا فهو يعتبر مشروعاً استراتيجياً بالنسبة لحكومة أبوظبي تهدف من خلاله إلى تعزيز الشراكة بين جميع القطاعات وتسخير كافة الجهود الحكومية لخلق بيئة تنافسية جاذبة للمستثمرين.

وقد أفاد السيد/ محمد الخضر - المدير التنفيذي لقطاع التطوير العمراني وإستدامة في المجلس في سياق هذه الزيارة الميدانية بالقول: "إن إمارة أبوظبي أرست رؤية عمرانية شاملة تهدف إلى تشجيع النمو العمراني المستدام والمتكامل بما يساهم في توفير مجتمعات عمرانية جذابة تتوفر فيها جميع شروط الراحة والحياة المجتمعية المريحة من خلال مجموعة من المرافق والخدمات المتكاملة التي تشجع وتعزز الرؤية الرامية إلى جعل جزيرة الريم مجتمعا عمرانياً نابضاً بالحياة."

كما عبر السيد صلاح بن كليب، المدير التنفيذي للعمليات والخدمات المساندة في شركة بنية، في معرض حديثه عن هذه الزيارة بالقول: "تحرص شركة بنية على التعاون المستمر مع مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني في كافة المجالات المتعلقة بتطوير جزيرة الريم بما يضمن التنفيذ الأفضل للمشاريع المخطط لها في الجزيرة، حيث يشكل هذا التعاون المشترك بين القطاعين العام والخاص نموذجاً يحتذى به.

كما نحرص على اتباع أفضل الممارسات العالمية في التطوير العمراني تماشياً مع رؤية أبوظبي 2030 التي تسعى إلى ترجمة رؤية قيادتنا الرشيدة في مجال التطوير العقاري المستدام والمتكامل وتوفير مجتمعات عمرانية راقية تضع إمارة أبوظبي على الخارطة الدولية وتلحقها بمصاف الدول الرائدة في مجال الاستدامة إقليمياً وعالمياً."

وتجدر الإشارة إلى أن مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني قد اعتمد المخطط الرئيسي المبدئي المتكامل لتنظيم أعمال التطوير التي تشهدها المشاريع والمرافق المجتمعية العامة في جزيرة الريم في منتصف العام الماضي، والذي يُمكِّن المطورين المعنيين في جزيرة الريم من مواصلة تنفيذ أعمالهم وإتمام مشاريعهم في الجزيرة والالتزام بأعلى المعايير والمقاييس المعتمدة في التنفيذ لضمان جودة المشاريع المقامة وتكامل المرافق والخدمات المقدمة في الجزيرة بشكل عام.